• Mohamed Sameh

أقر واعترف

Updated: Feb 16, 2021


اقر واعترف، انا المدعو محمد سامح فنان الاداء الصوتي، انني قمت بتحويل ملف مكون من ٢٠ صفحة لملف اخر مكون من ١٠٠ صفحة!


لقد أكرمني الله بالعمل على مشروع تعليق صوتي او فويس اوفر لتفسير ميسر للقرآن الكريم باللغة الانجليزية. ويعد هذا المشروع من أكثر المشاريع تحديا لي فالآونة الاخيرة نظرا لصعوبة اللغة المستخدمة في الترجمة. فتكوين الجمل والمصطلحات مختلفة تماما عن اي عمل اخر باللغة الانجليزية، حيث تكون المصطلحات الى حد ما دارجة وتركيبة الجمل مألوفة.


بدأت المشروع وأرسل لي العميل المحتوى في ملفاتPDF وهو عبارة عن اجزاء منفصلة بطبيعة الحال، وتحتوي كل صفحة في الجزء على الآيات بالإضافة الى التفسير. ولكي يستطيع اي شخص ان يدمج الآيات والترجمة في نفس الصفحة، كان عليه مضطرا ان يكون الخط المستخدم صغيرا بالإضافة الي تصغير المسافات البينية بين السطور. فبتكوين الصفحة بهذه الطريقة تكون عملية القراءة صعبة جدا حيث تتداخل السطور والكلمات. ووجدت نفسي في بعض الاحيان اقرأ بعض الكلمات من سطر بأعلى السطر المطلوب او من اسفله من شدة التداخل ومن الارهاق الذي يتملك عينيا بمجرد الاستمرار لبعض الدقائق في القراءة. وعليه فإن الاخطاء قد زادت بشكل كبير مما اثار ضيقي لإحساسي ان هذه ليست طبيعتي وان هذا ليس أفضل ما يمكنني القيام به. وقد أصاب هذا أيضا ضيق المهندس لأننا نقوم بتعديل الاخطاء خلال التسجيل لتسهيل عملية الهندسة الصوتية وذلك لكبر حجم المحتوى.

وبعد انتهائي من تسجيل سادس جزء، وبعد ان وصل احباطي من كثرة اخطائي اقصاه، فكرت في أن اسأل العميل ان يرسل لي ملفword إذا تواجد لديه ذلك لأن الملف بالصيغة القديمة قد ارهق عيناي وقد زاد من عملية التسجيل صعوبة. وفوجئت بتوفر ذلك لديه! فعملت على تهيئة الملف الجديد من حيث تكبير الخط المستخدم وتوسعة المسافات البينية للسطور وفوجئت بأن الملف أصبح تقريبا ١٠٠ صفحة ولكن شتان الفارق بينهم! فعند قيامي بتسجيل الجزء الجديد، أصبحت الآيات واضحة وقرائتي اصبحت أفضل واخطائي قلت بشكل كبير وملحوظ.

لذا دعني انصحك عزيزي زميل المهنة، اذا واجهتك مشكلة فتناقش بها مع العميل ولا تكن كسولا وتحاول التأقلم مع الموقف فقط. التأقلم مطلوب في بعض المواقف ولكن لما لا تحاول ضبط الموقف وتهيئته حتى تنجز العمل بالشكل المطلوب؟ فلربما كانت مشكلتك بسيطة ولها حل بسيط لدى العميل كما كان الوضع معي. ولكن إذا كان نظرك فاحص ماحص ولا ترتدي النظارات مثلي، فتأقلم كما شئت :) ولكن من خبرتي الواقعية، أنصحك بطلب ملفات المشاريع دائما بصيغة يمكنك تهيئتها للقراءة بالشكل المريح لك خصوصا في المشاريع الطويلة، ربما يبدو ذلك امراً بسيطا ولكن صدقني فإن تأثيره كبير في ادائك.


11 views0 comments